أيقونة مغربية/ مجاهد غيور/ عاش مناضلا/ رجل عظيم.. فايسبوكيون ينعون عبد الرحمان اليوسفي

Oumaima labiad 29 Mai 2020

  1. Oumaima labiad

    Oumaima labiad Invité

    0
    0
    0
    خيم حزن كبير على رواد مواقع التواصل الاجتماعي المغاربة عقب إعلان وفاة الوزير الأول الأسبق عبد الرحمان اليوسفي في الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة (29 ماي)، عن عمر يناهز 96 عاما.

    وأعرب فايسبوكيون عن تأثرهم لرحيل ألمع رجال السياسة في المغرب، اليوسفي، أحد المؤسسين لحزب الاتحاد الاشتراكي، ورجل قاد حكومة التناوب من سنة 1998 إلى غاية سنة 2002.

    واختار هؤلاء أسمى العبارات والصفات لتوديع السياسي الراحل الذي ترك بصمة في تاريخ المغرب، وتقاسموا تدوينات وتعليقات ينعونه فيها كل على طريقته.

    وجاء في أحد التعليقات: « عاش عزيزاً..فمات عزيزاً..أحبَّ وطنه..وشعبه..وملِكه..رحمك الله سيد عبد الرحمان اليوسفي..وأسكنك في الفردوس الأعلى مع الصِّدِّيقين والشهداء والصَّالحين.. ».

    وجاء في آخر: « ترك بصمة جميلة في قلوب المغاربة شهود الدنيا هم شهود الآخرة اللهم تغمده برحمتك الواسعة لله ما أعطى ولله ما أخد ».

    وكتب أحد الفايسبوكيين: « إنا لله وإنا إليه راجعون عاش مناضلا ومات كريما وعزيزا وشامخا ولم يترك أعداء ولا ضحايا حكمه ».

    وأضاف آخر: « آخر القامات الشامخة، رحمه الله وأسكنه فسيح جناته ».

    وعلق أحدهم: « رحم الله الأستاذ والمجاهد الغيور عاش نزيها وصادقا في حب وطنه وشعبه ومات رجلا ».

    وجاء في إحدى التدوينات: « وداعا سي عبد الرحمان اليوسفي. أيقونة مغربية، مغاربية، وافريقية رحلت، أكيد، في زمن جائحة كورونا، تقف الملايين دقيقة صمت ترحما على روحه الطاهرة، في مختلف جغرافيات العالم ».

    التدوينة أيقونة مغربية/ مجاهد غيور/ عاش مناضلا/ رجل عظيم.. فايسبوكيون ينعون عبد الرحمان اليوسفي ظهرت أولاً على لالة+ - Lalla+.
     

Partager cette page